الرئيسية / الجاليات / نداء استغاثة لفخامة الرئيس. عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية

نداء استغاثة لفخامة الرئيس. عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية

  ارسل  المهندس محمود السلامونى (رئيس بيت العائلة المصرية  بامستردام- هولندا).
نداء استغاثة لفخامة الرئيس. عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية. با اسم جموع غفيرة من المصريين فى الخارج. اصحاب الدخول المتوسطه وفوق المتوسطة. مشكلة تؤرق. هولاء وهى ببساطة. بعد الانفراج الجزئي.  لازمة. كورونا. والبعد عن الاهل  والاصدقاء والاحباب. لمدة قاربت الثلاث سنوات تقريبا. وبعد انخفاض دخول هؤلاء  الفئه من المصريين  وعدم القدره على  زيارة. البلد الام مصر بسبب كل العوامل. السابقة. عاد الحنين الى  زيارة الاهل والاحباب  فى مصر.  والرغبة بتعريف الابناء بالتطور الذى حدث فى مصر الحديثه فى العاميين السابقين. لزيادة ارتباطهم بالبلد الام. وحتى يدركوا جيدا  ويشعروا بالنهضة الكبرى والتى تمت فى السنتين الاخيرتين. ويطمئنوا. الى ان كل الامور تسير الى الافضل   لكن ظهرت مشكلة تؤرق كل هذا.  وهى الزيادة الكبيرة فى اسعار تذاكر السفر  الى مصر حتى وصل سعر التذكره. مايقرب من التسعمائة  يورو. للفرد. بمعنى ان الاسرة المكونه من ثلاثة ابناء. بالاضافة الى الوالدين.  او. اكثر عددا  تحتاج الى مايقرب من خمسه الاف. يورو. فقط للتذاكر الطيران. وهذا الامر يجعل الكثيرين. بالغاء فكرة. قضاء العطلة الصيفية فى البلد الام. ومحاولة استبدالها باى مكان اخر تكون فيه الاسعار. اقل اشتعالا.  وقد كانت هذة المشكله تؤرق. الكثير من ابناء الجاليات الاخرى المغتربين. بسبب الازمه التى سببتها  جائحة. كورونا. ولكن سرعان ما تدخلت اعلى السلطات فى الدوله. لايجاد الحلول لهذة الازمة. وعلى سبيل المثال كانت هذة المشكلة تورق. ابناء الجالية المغربية.  المنتشرين. فى معظم الدول الاوربية.  وما كان الا تدخل جلالة الملك محمد السادس شخصيا. وبتوجيهات مباشرة منة الى  رئيس  مجلس الوزراء. والمسئولين. على الشركة الوطنية. الخطوط المغربية وكل اجهزة الدولة. للتخفيض فى اسعار تذاكر الطيران. للاسر. واصبح هناك سعر خاص الاسرة كلما زاد عدد افرادها  ينخض سعر التذاكر  الامر الذى اعطى البهجة والاغتباط. لجموع ابناء الجالية المغاربية. على مستوى كل المغتربين.  فى الدول الاوربية. وتستفيد الدولة من  كل الاموال التى سوف تنفق خلال العطلة. من العملات الصعبة. فى شتى المجالات. واصدر تعليماته بعدم استغلال المغتربين فى الاسعار داخل بلدهم. وقطع الطريق على كل من قام بتخفيض الاسعار من الدول التى تحاول جذب هذة الاموال الى خزينتها وهى دول معروفة. ولا داعى للدخول فى تسميات.
فخامة الرئيس. هؤلاء ابناء مصر وسندها فى كل الازمات. لان ليس كل المغتربين المصريين من اصحاب الملايين.  هناك طبقة مصريين كادحين  قد عصفت بهم جائحة. كورونا الى الركن المظلم. محبوسون. لاكثر من عامين او ثلاثة داخل. حدود اقامتهم.  ويسألون  فخامتكم بالتدخل  لمحاولة حل هذة الازمة. طمعا منهم فى ان الدولة المصرية. وعلى راسها فخامتكم   لا تدخر ابدا جهدا فى مساعدة ابناءها فى الخارج والداخل. وتحيا مصر دائما وابدا. تحت قيادتكم الرشيدة.  واولادك سندك يامصر. وهؤلاء هم قوة مصر الناعمة فى الخارج.
مهندس محمود السلامونى (. بيت العايلة. المصرية  امستردام- هولندا).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *