الرئيسية / مقالات / مابعد تنصيب بايدن

مابعد تنصيب بايدن

بقلم العميد: ياسين الملا ربيع .
الناطق الاعلامي للمجلس الوطني للمعارضة العراقية .

 

تم تنصيب بايدن رئيساً للولايات المتحدة الامريكية وقد تبين كل انواع هندسة الكذب الاعلامي الذي لعبته امريكا ونظام ملالي ايران من عداء مزعوم ، ومن ضربة وشيكة ستوجهها امريكا لنظام ملالي ايران وتبين ان ايران كلب عقور ترعاه امريكا لمهاجمته المستمرة لارض العرب ولمقدساتهم ، ولانية لامريكا في انهاء ذلك النظام الاستبدادي الذي دمّر شعوب ايران ويعمل على تدمير المحيط الاقليمي برمّته .

لابد لامة العرب حكاما ومحكومين وقادة لحركات التحرر ،
العمل على تجديد الخطاب الذي تتعامل به مع العدو المشترك ،
والاستفادة من التحكم بمصادر الطاقة ،

والأهم من ذلك فللقادة العرب اعادة النظر بمشروع الامن القومي العربي وصياغته بطريقة تعيد النظر من العالم كله اليهم .
فالعرب امة تمتلك كل مقومات القيادة (منظومة قيم فريدة + ثروات ستراتيجية + عقول راجحة قادرة على رسم السياسات وفق الاطر القانونية + ٤٠٠ مليون قوى بشرية عاملة )

وهذا مالا تملكه معظم الامم الاخرى . توحيد امتنا وتكاملها الاقتصادي هو حُلُمنا الذي لايدركه الفساد ، والمجد كل المجد لجيل القادة الذين يحققونه على ارض الواقع وينهضوا بأمة كانت ولازالت خير امة أُخرِجَت للناس بقيمها وفروسيتها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *