الرئيسية / منوعات / لقاحات كورونا والسلالات الجديدة.. “بيان هام” يحسم الجدل

لقاحات كورونا والسلالات الجديدة.. “بيان هام” يحسم الجدل

أصدرت وكالة الأدوية الأوروبي، إرشادات لشركات الأدوية بشأن كيفية تعديل لقاحات فيروس كورونا المصرح بها بالفعل حتى يمكن استخدامها للتحصين ضد السلالات الجديدة.

وذكرت الوكالة المنظمة للأدوية في دول الاتحاد الأوروبي أن اللقاحات الثلاثة المصرح بها، والتي تنتجها شركات “فايزر” و”مودرنا” و”أسترازينيكا” تحمي من السلالات المتحورة السائدة حاليًا في جميع أنحاء أوروبا.

ومع ذلك، ومع انتشار سلالات جديدة، قد تحتاج الجرعات إلى التكيف.

وذكرت الوكالة أن خبرائها عملوا على افتراض أن اللقاح المعدل سيعمل بنفس الطريقة، التي تعمل بها الجرعة الأصلية، باستثناء التغيير في الجزء الذي يحفز الاستجابة المناعية للجسم.

وأضافت “ليست هناك حاجة إلى دراسات السلامة والفعالية على نطاق واسع”، ولكن يوصى بتجربة سريرية واحدة على الأقل في الأشخاص الذين لم يتم تطعيمهم أو إصابتهم بفيروس كورونا.

واقترحت الوكالة أيضا دراسة تشمل مجموعة صغيرة يتم اختيارها عشوائيًا لتلقي اللقاح الأم أو اللقاح البديل للتأكد من أن كلاهما يثير استجابات مناعية مماثلة.

وأوضحت كذلك أنه ينبغي إجراء دراسات بشأن استخدام اللقاحات المعدلة كجرعة معززة للحماية من السلالات الجديدة، وتتوقع من الشركات المصنعة تقديم بيانات حول جودة إنتاج اللقاحات المعدلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *