أخبار عاجلة
الرئيسية / توك شو / خبير: علاقات الصين وكوريا الشمالية تاريخية تعود إلى الحرب الكورية

خبير: علاقات الصين وكوريا الشمالية تاريخية تعود إلى الحرب الكورية

قال السيد هانى، الخبير فى الشئون الدولية، إن العلاقة بين كوريا الشمالية والصين علاقة تحالف استراتيجي بمعنى الكلمة، رغم عدم وجود اتفاقات موقعة.

وأضاف السيد هانى، خلال حواره عبر الهاتف المذاع على فضائية “إكسترا نيوز”، أن كوريا الشمالية لا تدور في فلك الصين، ولكن هناك مصالح مشتركة بين الدولتين فى مواجهة الولايات المتحدة الأمريكية.

وأشار الخبير فى الشئون الدولية، إلى أن الولايات المتحدة تدعم الاضطرابات فى “هونج كونج”، وتحرض تايوان ضد الصين وتمدهم بالأسلحة.

وأوضح الخبير فى الشئون الدولية، أن كوريا الشمالية والصين تجمعهما مصالح مشتركة للحفاظ على نفوذها وقواعدها العسكرية في آسيا.

وأكد الخبير فى الشئون الدولية، أن الصين ثاني أكبر دولة اقتصادية على مستوى العالم، لافتا إلى أنها قوة عسكرية لا يستهان بها، مشيرا إلى أنها تريد أن تحافظ على نفوذها في شرق آسيا.

وتابع السيد هانى أن الطائرة التى أقلت رئيس كوريا الشمالية “كيم جونغ أون” للقاء نظيره الأمريكي “دونالد ترامب” كانت رسالة بأن الصين ترعى بشكل أو بآخر هذه المفاوضات، وأنها العصا التى وضعت فى عجلة تلك المفاوضات، مؤكدا أن رئيس كوريا الشمالية “كيم جونغ أون” مثل والده يخشى ركوب الطائرات وينتقل دائما بالقطارات، ولأن سنغافورة بعيدة لذلك فطائرة الصيد فضلا عن أى طائرة أخرى كان يمكن أن تكون ممتلئة بأجهزة التجسس عليه.

ونوه إلى أن العلاقات بين الصين وكوريا الشمالية علاقات متجذرة وتاريخية تعود إلى الحرب الكورية التي استمرت إلى عام 1953، عندما انضمت الصين إلى كوريا الشمالية في الحرب الكورية، ضد كوريا الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية، مشيرا إلى أن كل ما يحدث فى كوريا الشمالية ينعكس على الصين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *