الرئيسية / عالمي / تطور جديد في فضيحة إقالة المفتش العام للخارجية الأمريكية

تطور جديد في فضيحة إقالة المفتش العام للخارجية الأمريكية

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية عن استقالة القائم بأعمال المتفش العام بالوزارة ستيفن أكارد، وذلك بعد 3 أشهر فقط من إقالة ستيفن لينيك من هذا المنصب، والتي أثارت فضيحة كبرى.

وأشار بيان الخارجية الأمريكية اليوم الأربعاء، إلى أن ستيفن أكارد سيترك الخدمة في الأجهزة الحكومية يوم 7 أغسطس، وستؤدي مهامه نائبته ديانا شو حتى تعيين مسؤول جديد في هذا المنصب.

يذكر أن أكارد بدأ بأداء مهام المفتش العام بالخارجية الأمريكية بعد إقالة الرئيس دونالد ترامب ستيفن لينيك من هذا المنصب بطلب من وزير الخارجية مايك بومبيو.

وأثارت إقالة لينيك فضيحة، إذ أنه كان يحقق في تجاوزات محتملة للصلاحيات من قبل بومبيو، الذي كلف مسؤولين في الخارجية بتنفيذ مطالبه الشخصية التي لا علاقة لها بعمل الوزارة، حسبما تحقيقات لينيك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *