الرئيسية / أخبار مصر / أئتلاف احنا الشعب” يناشد المواطنين الالتزام بقرارات الدولة المصرية لمواجهة فيروس كورونا القاتل

أئتلاف احنا الشعب” يناشد المواطنين الالتزام بقرارات الدولة المصرية لمواجهة فيروس كورونا القاتل

ناشد أئتلاف احنا الشعب لدعم الدولة ، والذي يضم مجموعة من الشخصيات العامة و القيادات السياسية والشعبية المصرية الوطنية، في بيان له اليوم الشعب المصري العظيم الالتزام بقرارات الدولة المصرية الوقائية لمواجهة فيروس كورونا القاتل،

قال ” سيد حسن الأسيوطي ” منسق أئتلاف احنا الشعب لدعم الدولة والمتحدث الاعلامي،

أننا نناشد الشعب المصري العظيم، أتباع تعليمات الأجهزة التنفيذية المعنية، والالتزام بقرارات مجلس الوزراء بمنع التجمعات والبقاء في المنازل و عدم النزول الإ للضرورة، في هذه الفترة الحرجة التي تمر بها البلاد بل يمر بها العالم أجمع لمواجهة فيروس ( كورونا ) القاتل، في موجته الثالثة،

وأضاف ” الأسيوطي ” أن الدولة المصرية بكافة أجهزتها المعنية تعمل بكل قوة وعزم وحكمه، لمحاصرة ومواجهة هذا الفيروس القاتل اللعين، بالتوعية والتجهيزات المسبقة لبعض المستشفيات التي تم تخصيصها للحجر الصحي، من أجل الحفاظ على حياة المواطنين في حالة الأصابة،

كما ناشد ” الأسيوطي ” جموع الشعب المصري العظيم، الحذر من الشائعات والأكاذيب التي يروج لها اعلام العار والخيانة ومنصات التواصل الإجتماعي التابعة لمخابرات دول معادية، والتي تهدف إلى بث الرعب بين المواطنين، وتشويه صورة مصر ومؤسساتها الوطنية العريقة، لتحقيق أهدافهم ومخططاتهم القذرة بإسقاط مصر، والتي أفشلها الشعب المصري العظيم بوحدته ووعيه وتمسكه بثوابته الوطنية التي يتميز بها بين شعوب الإرض للحفاظ على تراب وطنه مصر الحبيبة،

كما طالب ” الأسيوطي ” أيضا رجال الأعمال الوطنين الشرفاء الذين دعموا الدولة وساندوها بكل قوة خلال تصديها للموجة الأولى والثانية لجائحة كورونا أن يستمروا في دعمهم المشرف للدولة المصرية، سواء بالتبرعات العينية او المادية، أو الحفاظ علي ثبات الأسعار للسلع الضرورية، وأستمرار العمل بالمصانع والمشروعات كافة والحفاظ علي عدم المساس بأجور العمال، للتصدي للموجه الثالثه، لهذا المرض القاتل والعبور الي بر الأمان، لتخطي هذه المرحلة الحرجة من عمر الوطن، فالتاريخ لا ينسي مواقف الرجال،

وختم ” الأسيوطي ” حديثة قائلآ …. كل الشكر و التحية والتقدير والاحترام ،
لكل من ساندوا الوطن في محنته، ومازالوا يضحون بالغالي والنفيس، من أجل الحفاظ علي أمن واستقرار الوطن وسلامة المواطنين،
وعلي رأسهم أبطال القوات المسلحة والشرطة المصرية البواسل،
وأبطال جيش مصر الأبيض من اطباء و الأطقم المساعدة لهم، حفظ الله الوطن وتحيا مصر برجالها الشرفاء البواسل، رغم انف الحاقدين والمتربصين،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *