الرئيسية / عربي / يوم غضب في الضفة وعشرات الإصابات برصاص إسرائيلي

يوم غضب في الضفة وعشرات الإصابات برصاص إسرائيلي

أصيب 48 فلسطينيا، الجمعة، بنيران الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات اندلعت في الضفة الغربية المحتلة، تنديدا بخطة السلام الأميركية الجديدة، وفق أرقام الهلال الأحمر الفلسطيني.

وكان مئات الفلسطينيين خرجوا في تظاهرات في مناطق متفرقة في الضفة احتجاجا على الخطة التي أعلنها، الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قبل يومين.

وأفاد مراسنا في رام الله، بأن عشرات شبان في قرية بلعين غربي المدينة رشقوا جنود الاحتلال بالحجارة، فيما اندلعت مواجهات في بلدتي كفر قدوم وبيتا شمالي الضفة الغربية وأخرى عند مدخل مخيم العروب جنوبي الضفة الغربية.

وأصيب شابان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، أحدهما تم اعتقاله، والعشرات بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، إثر قمع القوات الإسرائيلية، اليوم الجمعة، لمسيرة سلمية عند المدخل الجنوبي لمدينة أريحا، بحسب وكالة “وفا” الفلسطينية.

وفي وقت سابق الجمعة، قمع الجيش الإسرائيلي مسيرة شارك فيها المئات في منطقة الأغوار الشمالية الفلسطينية، وهي المنطقة التي يرغب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو بضمها إلى الدولة العبرية.

وكانت القوى والفصائل الفلسطينية قد دعت إلى “يوم غضب” جديد رفضا لخطة السلام الأميركية التي أعلنها الرئيس دونالد ترامب.

وسارع الفلسطينيون، الثلاثاء، إلى رفض خطة ترامب، قائلين إنها لا تحقق مطالبهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *