الرئيسية / توك شو / وثيقة مسربة تكشف حماية القوات القطرية لـ أردوغان أثناء الانقلاب التركي

وثيقة مسربة تكشف حماية القوات القطرية لـ أردوغان أثناء الانقلاب التركي

عرض الإعلامي محمد موسى، وثيقة مسربة تكشف حماية قوات قطرية لأردوغان أثناء الانقلاب التركي، التي أنقذت حياته مرتين. وأوضح “موسى”، خلال برنامج “خط أحمر” المذاع عبر فضائية “ltc”، أن الوثيقة المسربة منسوبة للسفير القطري بتركيا المدعو سالم مبارك، وتاريخها يعود ليوم 20/7/2016 ومرسلة من السفير القطري بتركيا سالم مبارك إلي شخص يدعى أحمد حسن مال الله الحمادي أمين عام وزارة الخارجية القطرائيلية، على حد قوله.

وأضاف “موسى”، أن الوثيقة تفيد تلقي السلطات القطرية إتصالا هاتفيا الرئيس التركي أردوغان في 16 يوليو 2016 يطالبهم بتزويده من القوات الخاصة الأميرية كحراس لحماية شخصه، حيث دخلت مجموعة من القوات الخاصة الأميرية القطرية بعدد150 شخصًا في مطار أنقرة العسكري علي متن طائرة خاصة وتمكنت القوات مرتين من إنقاذ حياة الرئيس أردوغان من محاولة الاغتيال وإيصاله إلي بر الأمان.

وتابع “موسى”، أن الوثيقة تكشف أن القوات القطرية الأميرية غادرت تركيا يوم الثلاثاء 19 يوليو إلي الدوحة سريا علي متن طائرة خاصة وذلك بعد ارتياح الرئيس التركي من فشل الإنقلاب والتأكد من صد محاولته.

وعقب موسى: “التناغم بين الإدارة التركية وتنظيم الحمدين واضح جدا وكل يوم بيتفضح تعاونهم مع بعضهم في تثبيت حكم كل منهم في دولته.. لأن لو أردوغان كان وقع كان ظهر تميم وتنظيم الحمدين الإرهابي إكتشف والعكس لما قام الشعب القطري الشقيق وبعض الراشدين من المنتمين للأسرة الحاكمة بقطر ضد تنظيم الحمدين كان أردوغان هو اللي بيأمن ضهر تميم وحكم تنظيم الحمدين … مجموعة من المخربين كل هدفهم تخريب بلادنا العربية بل وتقسيمها … لكن أنا بقولهم شعوبنا العربية واقفة لكم بالمرصاد ولن تستطيعوا أبدًا تكرار مافعلتموه في 2011 اللعبة خلاص إتكشفت وبانت”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *