الرئيسية / رياضة / ميلان وهيغواين ينهيان “صيام التهديف”

ميلان وهيغواين ينهيان “صيام التهديف”

أنهى ميلان صيامه عن التسجيل في 4 مباريات متتالية وهز المهاجم غونزالو هيغواين الشباك لأول مرة في شهرين، إذ قلب الفريق تأخره إلى فوز 2-1 على سبال في الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وعانى المهاجم الأرجنتيني، الذي جاء هدفه الأخير في 28 أكتوبر، من ليلة محبطة أخرى إلى أن حول هاكان شالهان أوغلو تمريرة دافيدي كالابريا العرضية إلى طريقه ليسددها بقوة في سقف المرمى في الدقيقة 64.

وانطلق هيغواين، الذي كان يرفع قميصه ويضعه في فمه بعد كل هجمة محبطة، نحو بدلاء ميلان للاحتفال، إذ أحاط به الطاقم التدريبي واللاعبون.

ووقع ميلان، الذي لم يحرز أي هدف منذ الفوز 2-1 على بارما في الثاني من ديسمبر، في مشكلة عندما منح أندريا بيتانيا التقدم لسبال في الدقيقة 13.

لكن صاحب الأرض أدرك التعادل بعد ذلك بـ3 دقائق عندما ذهبت محاولة فيليبو كوستا الفاشلة لإبعاد الكرة إلى سامو كاستييخو، الذي سددها بقوة في الشباك ليضع حدا لصيام ميلان عن التسجيل لمدة 395 دقيقة، وهي أول فترة منذ 1984.

وصمد ميلان أمام نهاية متوترة بعد مرت تسديدة أخرى من بيتانيا بجوار المرمى بقليل بعد اصطدامها بأليسيو رومانيولي وأبعد الحارس جيانلوبجي دوناروما بيد واحدة ضربة رأس من محمد فارس.

وقفز ميلان إلى المركز الخامس برصيد 31 نقطة متأخرا بنقطة واحدة عن لاتسيو، الذي يحتل آخر المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا.

لكنه يتقدم بـ6 نقاط فقط على بارما صاحب المركز 12 وفيما بينهما يأتي كل من روما وسامبدوريا وأتلانتا وتورينو وفيورنتينا وساسولو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *