الرئيسية / رياضة / ماكسي لوبيز يسامح إيكاردي الذي “خطف” زوجته واندا

ماكسي لوبيز يسامح إيكاردي الذي “خطف” زوجته واندا

كشف المهاجم الأرجنتيني ​ماكسي لوبيز​، أنه سامح مواطنه وصديقه السابق ​ماورو إيكاردي​، بعد المشاكل التي اندلعت بينهما على خلفية زواج إالأخير من زوجة لوبيز السابقة ​واندا نارا​.

وقال لوبيز في مقابل مع راديو “FM Club 947”: “ليست لدي مشاكل مع أحد، كل ما أريده من حياتي في الوقت الراهن، إضافة إلى كرة القدم، هو البقاء إلى جانب أولادي ومنحهم السعادة، ما حصل هو صفحة وطويتها، والأمر لا يؤثر علي الآن”.

وأضاف: “لقد اخترت أن أكون سعيدا، في ذلك الوقت فشلت في حياتي الزوجية، لكن كان علي أن أبقى إلى جانب أولادي، مع الطاقات الإيجابية كل شيء يصبح سهلا في هذه الحياة”.

ولكن في وقت لاحق من اليوم، عاد لوبيز، مهاجم كروتوني، وكتب “تغريدة” عبر حسابه في “إنستغرام”: “أنا لا أكتفي بمسامحة ماورو، ولكن أيضا أشكره على أنه أبعد واندا عني”.

وردت واندا على ما قاله لوبيز، حيث كتبت على حسابها أيضا على “إنستغرام”: الاحترام مثل المال.. يمكنك أن تطلبه، ولكن الأفضل أن تكسبه”.

وبدأت القصة حين كان كل من لوبيز وإيكاردي زميلين في صفوف سامبدوريا، وحينها كانت واندا نارا مرتبطة بلوبيز لكنها خانته مع زميله، ليحدث الانفصال بين واندا وماكسي لوبيز، ويباشرا إجراءات الطلاق في 2013.

وتزوج إيكاردي من واندا بعد 5 أشهر فقط من طلاقها، وهو ما سبب صدمة كبيرة لماكسي لوبيز، لتتحول صداقة اللاعبين إلى عداوة استمرت طويلا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *