الرئيسية / رياضة / عقوبة قاسية على نورمحمدوف وأخف على ماكغريغور بعد الشجار

عقوبة قاسية على نورمحمدوف وأخف على ماكغريغور بعد الشجار

أعلنت هيئة الرياضة في ولاية نيفادا الأميركية، حكمها بشأن حادثة الشجار التي انتهى بها النزال العالمي بين البطل الروسي حبيب نورمحمدوف والإيرلندي كونور ماكغريغور.
وقررت الهيئة معاقبة نورمحمدوف إيقاف 9 أشهر فضلا عن تغريمه نصف مليون دولار، لكن العقوبة قد تخفض إلى 3 فقط إذا شارك البطل الروسي في برنامج ضد التنمر.

وفي المنحى نفسه، نص قرار الهيئة على إيقاف ماكغريغور 6 أشهر وتغريمه مبلغ 50 ألف دولار، وفق ما نقل موقع “فوكس نيوز”.

وتفاعل نورمحمدوف بسرعة مع قرار الهيئة، وكتب في تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر: “السياسة للأبد”، في إشارة إلى خلط الهيئة الأميركية السياسة بالرياضة.

وشارك نورمحمدوف على صفحته في موقع “إنستغرام” صورة يظهر فيها نائما على أريكة، وكتب عبارة: “أيقظوني حين ينتهي كل هذا”.

في غضون ذلك، عاقبت الهيئة عضوين من فريق نور محمدوف، وهما أبوبكر نورمحمدوف، وزوبايرا توخوغوف، وتقرر إيقافهما عاما كاملا إلى جانب غرامة بقيمة 25 ألف دولار لكل منهما.

وفاز نورمحمدوف بلقب بطل العالم للوزن الخفيف في الفنون القتالية المختلطة، خلال دورة UCF 229 في مدينة لاس فيغاس الأميركية، في أكتوبر الماضي، وأجبر البطل الروسي خصمه على الاستسلام في الجولة الرابعة.

وفي نهاية النزال، دخل البطلان في مشادة كلامية مع مشجعي المقاتل الإيرلندي وقال إنهم قاموا باستفزازه، وعقب ذلك، خرج من الحلبة وتشاجر مع مشجعي منافسه، ولم تنته الأمور إلا بتدخل الشرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *