الرئيسية / فيديو / روسية تصبح عارضة أزياء رغم الحروق في جسدها

روسية تصبح عارضة أزياء رغم الحروق في جسدها

أصبحت الفتاة سفيتا أوغوليوك من مدينة كومسومولسك-نا-أموري في أقصى شرق روسيا معروفة في روسيا بقصتها الفريدة من نوعها، حيث أصبحت عارضة للأزياء رغم تعرض 50 بالمئة من جلدها لحروق خطيرة.

وتعرضت سفيتا لتعذيب عنيف في طفولتها على يد أمها عدة مرات، ودخلت في غيبوبة بعد حادثة سببت لها الحروق.

لكن سفيتا نجحت في الانتقال إلى موسكو وتحقيق حلمها.

قصة سفيتا ألهمت الفتيات الكثيرات ممن تعرضن لمشاكل مماثلة وأعادت لهن الثقة بالنفس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *