الرئيسية / رياضة / ركلة جزاء تشعل عراكا بين مدربي ناديين إيطاليين

ركلة جزاء تشعل عراكا بين مدربي ناديين إيطاليين

تسببت ضربة جزاء مثيرة للجدل في شجار وصل إلى حد الدفع بالأيدي بين مدربي فريقي فيورينتينا وأتلانتا بالدوري الإيطالي، عقب المباراة التي فاز فيها الأول بهدفين.
وتقدم فيورنتينا، الذي صعد للمركز الرابع برصيد 13 نقطة، عبر ركلة جزاء إثر خطأ مزعوم ضد فيدريكو كييزا في الدقيقة 63.

واندفع كييزا داخل منطقة جزاء أتلانتا وتباطأ وراوغ رفائيل تولوي الذي فعل كل شيء ممكن لتجنب أي التحام مع لاعب فيورنتينا الذي ألقى بنفسه على الأرض.

وفي تصرف مفاجئ احتسب الحكم ركلة جزاء دون الرجوع إلى تقنية حكم الفيديو المساعد (فار)، ونفذها جوردان فيريتو بنجاح قبل أن يضيف كريستيانو بيراجي الهدف الثاني في الدقيقة الأخيرة.

وعقب صفارة النهاية، بدأ مدرب أتلانتا جيان بييرو جاسبريني في الصراخ نحو منافسه ستيفانو بيولي وبدا أن تدافعا وشجارا قد بدأ بين الجانبين قبل الفصل بينهما.

وقالي بيولي مدرب فيورنتينا: “تطور أداء كييزا بشكل كبير. بالتأكيد ربما يكون قد سقط نظرا لاحتكاك بدني لكنه لن يسقط على الأرض إثر لمسة خفيفة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *