الرئيسية / فن / بمشاركة لبلبة.. كل ما تريد معرفته عن مهرجان أيام قرطاج السينمائية

بمشاركة لبلبة.. كل ما تريد معرفته عن مهرجان أيام قرطاج السينمائية

ينطلق غدا مهرجان أيام قرطاج السينمائية وذلك فى دورته الثلاثين والتى تحمل اسم نجيب عياد وتستمر إلى 2 نوفمبر وتشهد الدورة الجديدة مفاجات عيديدة.

يتنافس منها 44 فيلما روائيا وتسجيليا من 40 دولة من مختلف القارات بينها 9 دول عربية فى المسابقة الرسمية مقسمة إلى 12 فيلما فى مسابقة الأفلام الروائية الطويلة، و12 فيلما أخرى فى مسابقة الأفلام الروائية القصيرة، و12 فيلما فى قسم الأفلام الوثائقية الطويلة، و8 أفلام فى قسم الأفلام الوثائقية القصيرة، وبقية الأفلام الأخرى هى خارج المسابقات فى أقسام مختلفة ومتنوعة، يسعى المهرجان إلى المحافظة على ثوابته المتمثلة في الهوية العربية والأفريقية، ويعرض أفلامه للجمهور في صالات العرض السينمائية المختلفة وداخل السجون.

وقد اعتذرت الفنانة ليلى علوى عن حضور فعاليات مهرجان ايام قرطاج السينمائية بسبب ظروف عائلية طارئية بينما قررت الفنانة لبلبة حضور الفعاليات كضيفة شرف بالمهرجان.

فيلم الافتتاح :
وستفتتح الدورة الجديدة للمهرجان بعرض فيلم (عرايس الخوف) للمخرج نوري بوزيد الذي يروي قصة فتاتين في رحلة هروبهما من تنظيم داعش في سوريا ومعاناتهما في تونس بعد رفضهما من المجتمع.

لجان تحكيم :
يترأس لجنة التحكيم الكبرى المخرج السينغالى الفرنسى “آلان جوميز” وتضم فى عضويتها المخرج التونسى “محمود بن محمود” والسينمائى اليابانى “فوكادا كودجى” والمخرجة المغربية “مريم بن مبارك” والممثل الجزائرى “حسان كشاش” والسينمائية الزينبابوية “تسيتسى دانجارمبجا” والممثلة اللبنانية “ياسمين خلاط”.

اما لجنة تحكيم الأفلام الوثائقية فيترأسها مدير صندوق مينا للاعلام “جيروم جارى” ومن بين أعضائها مدير أيام قرطاج السينمائية لسنة 2012 “محمد المديونى” والناقدة السينمائية “دجيا مامبو” والسينمائى المصرى “محمد صيام”، إلى جانب المخرج “جون مارى تينو”.

بينما يترأس لجنة تحكيم العمل الأول (جائزة الطاهر الشريعة) المنتج الفلسطينى السويدى ومدير مهرجان مالمو للسينما العربية “محمد قبلاوى” ويشاركه التحكيم كل من الممثلة والمنتجة التونسية “أنيسة داود” والسينمائى “جويل كاركازى”.

الأفلام المنافسة :
ويتنافس فى مسابقة الافلام الروائية الطويلة الفيلم المصرى “بعلم الوصول” للمخرج هشام صقر ويشارك فى بطولته بسمة وبسنت شوقى ومحمد سرحان ولبنى عسل ورفل عبدالقادر، وتدور قصته حول التى صارت أما لتوها، وتعانى مع الضغوط التى تحتمها عليها كونها أما، باﻹضافة إلى اعتلال صحتها العقلية، وحزنها على فراق والدها، وسجن زوجها والذى تحاول إخراجه من السجن، وفى يوم تعثر على رسالة تلقى الضوء على منظور جديد ﻷفكارها.

و”شارع حيفا” للعراقى مهند حيال و”بيك نعيش” للتونسى محمد البرصاوى وتدور قصة الفيلم حول زوجين، فارس (سامى بوعجيلة) وزوجته مريم (نجلاء بن عبدالله) اللذين كانا يعيشان حياة عادية مع ابنهما عزيز البالغ من العمر 7 سنوات قبل أن تتحول حياتهم إلى مأساة.

وقبل 7 أشهر من سقوط نظام الرئيس الأسبق “بن على”، يأخذ فارس ومريم ابنهما فى جولة إلى الجنوب التونسى حيث سيتعرضون لسطو مسلح وينقل عزيز إلى المستشفى وتصبح حياته فى خطر وتتحول العطلة إلى كابوس مرعب لهذه العائلة.
و”نورة تحلم” لمواطنته هند بوجمعة وبطولة هند صبرى، ولطفى العبدلى، حكيم بومسعودى، سيف الدين الظريف، جمال ساسى، إيمان الشريف، وفيلم مستوحى من قصة حقيقية، حيث تجسد هند صبرى (نورا) شخصية امرأة تنتمى للطبقة الكادحة فى تونس ومعاناتها اليومية مع سجن زوجها والمضايقات التى تتعرض لها بسبب تاريخه الإجرامى وعلاقتها بأطفالها وزوجها.

أما الأفلام الوثائقية الطويلة فتضم الفيلم السورى “من أجل سما” للمخرجين وعد الخطيب وإدوارد واتس، والفيلم السودانى “أوفسايد الخرطوم” للمخرجة مروى زين، والفيلم التونسى “على العارضة” للمخرج سامى التليلى، والفيلم البوركينى “لا الذهب لكالساكا” للمخرج ميشال ك. زونجو.

وفى مسابقة الأفلام الروائية القصيرة يشارك الفيلم التونسى “ميثاق” للمخرج صبرى بوزيد، والفيلم التونسى “سراب” للمخرجة فاتن الجزيرى، والفيلم التونسى “قصة حقيقية” للمخرج أمين لخنش، والفيلم المصرى “حبيب” للمخرج شادى فؤاد، والفيلم التونسى “هروب” للمخرج يؤاب دشراوى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *