الرئيسية / عاجل / بريطانيا قد تستنفر 3.5 ألف جندي في حال “بريكست من دون صفقة”

بريطانيا قد تستنفر 3.5 ألف جندي في حال “بريكست من دون صفقة”

أعلن وزير الدفاع البريطاني، غافين ويليامسون، أن 3.5 ألف جندي بريطاني سيتم وضعهم في حالة تأهب قصوى لو انسحبت المملكة من الاتحاد الأوروبي (بريكست) دون اتفاق بين لندن وبروكسل.

وقال ويليامسون أمام البرلمان ردا على سؤال عما إذا كانت وزارته مستعدة لخروج بريطانيا من الاتحاد “دون صفقة”: “حتى الآن لم نتلق طلبات مساعدة من الوزارات. لكننا نعد خططا لمواجهة أي مفاجآت وسنضع 3,5 ألف جندي، سواء من عناصر القوات النظامية أو من أفراد الاحتياطي، في حالة التأهب القصوى، من أجل تقديم المساعدة لأي وزارة في أي طارئ”.

وفي تصريح صحفي أمس الاثنين، قال متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، إن الحكومة أسرعت بخطى الاستعدادات للانسحاب من الاتحاد الأوروبي بدون صفقة.

وكان من المخطط سابقا أن يصوت البرلمان على مشروع الاتفاق بين لندن وبروكسل مساء يوم 11 ديسمبر. لكن ماي اعترفت، بعد ثلاثة أيام من المناقشات الصاخبة، بأن الاتفاق بصيغته الحالية لن يحظى بدعم معظم النواب، وأرجأت عملية التصويت إلى أواسط يناير المقبل.

ومن المخطط أن تغادر بريطانيا صفوف الاتحاد في 29 مارس القادم. وفي أكتوبر الماضي، توصلت الحكومة البريطانية والاتحاد الأوروبي، بعد 17 شهرا من المفاوضات الصعبة، إلى اتفاق حول نص الوثيقة التي تحدد شروط خروج المملكة من الاتحاد.

ومع أن لندن لا تزال تعلن تفضيلها لخروج المملكة من الاتحاد وفقا لبنود هذه الوثيقة، إلا أن سيناريو “الخروج بلا صفقة” سيتمتع بـ”أولوية عملياتية” لدى الحكومة، حسبما أعلن الوزير المكلف ببريكست، ستيفن باركلي.

وكانت الحكومة البريطانية قد أصدرت، خلال الأشهر الأخيرة، مذكرات فنية عدة حذرت فيها من احتمال حدوث مشكلات عدة جراء “الخروج دون صفقة” كرفع تكاليف الاتصالات الهاتفية والخدمات البنكية، وشح في الأدوية، واضطرابات في عمل وسائل النقل العامة، فيما حذر “بنك إنجلترا” من احتمال انهيار الجنيه الاسترليني وقفز معدل البطالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *