الرئيسية / عربي / بتوقيع وثائق الفترة الانتقالية..السودان على طريق الديمقراطية

بتوقيع وثائق الفترة الانتقالية..السودان على طريق الديمقراطية

وسط حضور عربي وأفريقي ودولي، طوى السودانيون صفحة 30 عاما من حكم نظام عمر البشير، بتوقيع وثائق الفترة الانتقالية بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري الانتقالي في قاعة الصداقة بالخرطوم.

وتوافد منذ يوم الجمعة رؤساء دول كينيا وجنوب السودان وتشاد وأفريقيا الوسطى، ورؤساء وزراء مصر وإثيوبيا، ووزراء خارجية ودولة كل من مصر والسعودية والإمارات والبحرين وأوغندا وجيبوتي وسلطنة عُمان وتركيا.

كما حضر مراسم التوقيع ممثل الاتحاد الأوروبي ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة والمبعوث الأميركي دونالد بوث، والوسيط الأفريقي محمد الحسن ولد لبات، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي وجامعة الدول العربية.

وانتقلت أجواء الاحتفال التي شهدتها مداخل قاعة الصداقة بمشاركة الفرق الشعبية لداخل القاعة لحظة التوقيع، حيث وقٌع عن المجلس العسكري، نائب الرئيس الفريق محمد حمدان دقلو “حميدتي”، فيما وقّع عن قوى الحرية والتغيير أحمد ربيع، ليضعا بذلك أولى لبنات الدولة المدنية السودانية.

وقال الوسيط الأفريقي محمد الحسن ولد لبات إنهم “ماضون بعزم نحو تطبيق وثائق الفترة الانتقالية”، مؤكدا قدرة أفريقيا على تجاوز مشكلاتها.

من جانبه، أكد رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، إدراك الاتحاد لجسامة الأحداث التي شهدها السودان، مما أدى إلى التدخل عبر قرارات الاتحاد والوساطة الأفريقية.

أما رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي، فقد اعتبر أن الاتفاق “يؤسس لشراكة مدنية عسكرية وفق ميثاق شرف يحكم الطرفين”.

وبدوره شدد وزير خارجية فنلندا وممثل المجموعة الأوربية، بيكا هافيستو، على رغبة الاتحاد الأوروبي في المساعدة بحل مشكلات السودان.

كذلك أكد مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء المصري، دعم القاهرة لتطلعات الشعب السوادني، مشددا على أن العلاقات بين الدولتين ستشهد طفرة غير مسبوقة في الفترة المقبلة.

وشدد رئيس وزراء أثيوبيا، آبي أحمد، على دعم إثيوبيا والاتحاد الأفريقي للانتفال السلمي للسلطة في السودان.

وأشار ممثل قوى الحرية والتغيير محم ناجي الأصم، إلى أن هذا الاتفاق “يطوي حقبة من الفساد والقتل والدمار ويفتح الباب للسلام”، مشددا على ضرورة “عدم إفلات كل من ارتكب جرما بحق السودان من العقاب”.

وبحسب المصفوفة الزمنية لتشكيل الحكومة الانتقالية، فسيتم إعلان تشكيل المجلس السيادي الأحد المقبل، وتعيين رئيس الوزراء يوم الثلاثاء 21 أغسطس، وتشكيل الحكومة يوم 28 أغسطس، لتعقد أولى اجتماعاتها في الأول من سبتمبر المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *