الرئيسية / رياضة / الاتحاد المصري يدافع عن عقوبات السوبر بـ “مواد فيلمية”

الاتحاد المصري يدافع عن عقوبات السوبر بـ “مواد فيلمية”

بعد الجدل الكبير الذي أحاط بالقرارات التي اتخذها اتحاد الكرة المصري لمعاقبة بعض لاعبي فريقي الأهلي والزمالك، نتيجة أحداث الشغب والاشتباكات التي وقعت بين اللاعبين بعد المباراة، أعلن الاتحاد أنه اعتمد في قراره على “مواد فيلمية صحيحة”، موضحا طريقة حصوله عليها.

وكانت لجنة الانضباط في الاتحاد المصري، قد أصدرت قرارات صارمة بحق مجموعة من اللاعبين، أقساها كان الإيقاف حتى نهاية الموسم، بحق محمود عبد المنعم “كهربا”، ولاعب الزمالك إمام عاشور، وإداري الزمالك أحمد زاهر، بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها 100 ألف جنيه على كل منهم.

كما أوقفت اللجنة رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور عن المشاركة في نشاطات اللعبة لثلاث مباريات، بالرغم من أنه لم يكن حاضرا خلال المباراة.

وشمل قرار اللجنة أيضا غرامات مالية وعقوبات إيقاف بحق قائد الزمالك محمود عبد الرازق “شيكابالا” لثماني مباريات، وزميله عبدالله جمعة (3 مباريات)، إلى جانب ياسر إبراهيم والنيجيري جونيور أجايي من الأهلي (إيقاف مباراتين لكل منهما).

مواد فيلمية

وأكد الاتحاد المصري لكرة القدم، الأحد، أن لجنة الانضباط والأخلاق استندت في قراراتها الأخيرة، الخاصة بالأحداث التي أعقبت مباراة السوبر المصري، إلى “مواد فيلمية رسمية”.

وأوضح أن تلك المواد التقطتها كاميرات الشركة الناقلة للمباراة، المتعاقدة مع الاتحاد الإماراتي لكرة القدم.

وأضاف: “تسلم هذه المواد رسميا مندوبو الاتحاد المصري المكلفين بمتابعة عمل تقنية VAR التي طبقت في المباراة من خلال 16 كاميرا، غطت كافة جوانب الملعب، من كل الزوايا”.

وأشار الاتحاد المصري إلى أنه يحتفظ بكل هذه المواد الفيلمية ومستندات تسلمها رسميا من الجهة المختصة، وعلى أتم الاستعداد لإطلاع أي من طرفي المباراة عليها، للتأكد من صحتها وما ورد بها.

وكان الأهلي والزمالك قد دعيا إلى اجتماع “طارئ” لمجلس الإدارة، الأحد، بهدف “الرد” على العقوبات.

وأكد الأهلي نيته “حفظ حقوق النادي ولاعبيه كاملة”، في حين أوضح الزمالك أنه “سيناقش” ما تقرر بهدف الرد عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *