الرئيسية / عاجل / أقوى امرأة في العالم.. أم جميلة بلا عضلات.. رياضية ومعلمة وربة منزل

أقوى امرأة في العالم.. أم جميلة بلا عضلات.. رياضية ومعلمة وربة منزل

وصفتها صحيفة ديلي ميرور الإنجليزية بأنها أقوى امرأة في بريطانيا، بل والعالم، فهي أم شابة وجميلة، لكنها تستطيع القيام بمهام شاقة حتى على الرجال.

قالت صحيفة ديلي ميرور إن “جيني وارنر”، يمكنها رفع وزن يفوقها بثلاث مرات وتعمل بدوام عملا كاملا، فهي ليست نجمة رياضية مفتولة العضلات، بل سيدة عاملة وأم تهوى الرياضة.

أضافت الصحيفة أن جيني بدأت مسيرتها قبل أربع سنوات، عندما بدأت رياضة رفع الأثقال، وفازت بالفعل بلقب أقوى امرأة بالعالم.

لكنها بحسب الصحيفة ليست سيدة تمارس الرياضة فقط، بل إنها تعمل معلمة، وتقوم برعاية عائلتها وتمارس التدريبات الرياضية أثناء طهيها لعشاء عائلتها.

وفازت “جيني وارنر” بلقب أقوى امرأة في بريطانيا وأقوى امرأة في العالم بعدما استطاعت رفع أثقال وزنها 160 كيلوجراما أي ما يقرب من ثلاثة أضعاف وزنها.

ومن المثير للدهشة أن الشابة صاحبة الـ 34 عاما، من ساوثامبتون، لم تتدرب إلا لمدة أربع سنوات وفي ذلك الوقت فقدت 20 كجم وفازت بمسابقات متعددة.

وكان الدافع وراء ما أصبحت عليه الآن من قوة بعدما ولدت ابنتها “إيلا” التي تبلغ الآن 5 سنوات من العمر، وزاد وزنها بشكل كبير .

وقالت جيني: “كنت أرغب في العودة إلى شكلي الطبيعي وكنت أذهب إلى الصالات الرياضية قبل ذلك، حتى جاء يوم وكنت أتدرب فيه وأبهرتني رؤية مدرب الصالة يدرب مفتولي العضلات من الرجال وهم يحملون أوزانا ثقيلة للغاية لذا فكرت لمَ لا تقوم بذلك امرأة”.

أضافت” أردت إزالة الصورة النمطية القديمة أن الرجال فقط يرفعون الأوزان وأن هذا ليس صحيحا فالنساء أيضا يستطعن”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *