الرئيسية / رياضة / أزمة الضربات الحرة.. رونالدو يحقق “أسوأ” رقم في مسيرته

أزمة الضربات الحرة.. رونالدو يحقق “أسوأ” رقم في مسيرته

يصف البعض النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بـ”ملك الضربات الحرة”، إلا أن الأرقام والإحصائيات المسجلة تثبت عكس ذلك تماما.

فقد قالت صحيفة “ذا صن” البريطانية إن مهاجم يوفنتوس بات رسميا ثاني أسوأ منفذ الضربات الحرة في تاريخ الدوري الإيطالي “سيري آ”.

وأضافت أن النجم، البالغ من العمر 34 عاما، فشل في تحويل 18 ضربة حرة إلى أهداف مع “السيدة العجوز” في البطولة المحلية، مما يعد واحدا من أسوأ الأرقام في مسيرته.

وذكرت أنه إضافة إلى 18 ضربة حرة ضائعة، هناك 6 محاولات فاشلة في دوري أبطال أوروبا، مما يعني أنه أضاع 24 ضربة حرة منذ انتقاله إلى يوفنتوس.

وارتطمت 15 ضربة حرة بالحائط البشري، وأنقذ حراس المرمى 7، فيما كانت محاولتان بعيدتين عن المرمى بشكل كامل.

وتابعت “رونالدو يقترب أكثر فأكثر من أن يصبح أسوأ منفذ للركلات الحرة في تاريخ الدوري الإيطالي.. تنقصه 3 محاولات ضائعة فقط لتحطيم الرقم القياسي”.

يشار إلى أن “الدون” سجل 30 هدفا في 48 مباراة منذ قدومه إلى تورينو، الصيف الماضي.

أزمة الضربات الحرة كانت تلاحق “الدون” حتى في ريال مدريد، حيث لم يسجل البرتغالي سوى 20 ركلة حرة من أصل 313، حسب “ذا صن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *