الرئيسية / عاجل / نائب أردوغان: لن نتهرب من التضحية

نائب أردوغان: لن نتهرب من التضحية

تعهد نائب الرئيس التركي، فؤاد أوقطاي، بأن تواصل بلاده “دعم السلام والاستقرار شرق المتوسط”، مشيرا إلى أن تركيا لن تتهرب أبدا من التضحية لتحقيقهما.

وقال أوقطاي، في كلمة ألقاها خلال فعالية خاصة بالتعاون السياحي لجمهورية شمال قبرص في أنقرة، إن بلاده تولي أهمية خاصة لتطوير قبرص التركية اقتصاديا واعتمادها على نفسها، انطلاقا من حقيقة أن البلد القوي اقتصاديا يزيد تأثيره على الساحة السياسية.

ولفت إلى أن توقعات منظمة السياحة الدولية أظهرت أن السياحة ستكون واحدة من أسرع القطاعات نموا في السنوات الأربعين المقبلة.

وأضاف بهذا الصدد: “سنواصل موقفنا الداعم للسلام والاستقرار شرق المتوسط، وتركيا لم تتخل أبدا عن أتراك قبرص وبذلت كافة الجهود من أجل حماية حقوقهم ومصالحهم، ولن تتهرب من التضحية أبدا في المستقبل إذا اقتضت الحاجة”.

ومنذ العام 1974، تعاني جزيرة قبرص من انقسامها لشطرين، وهما جمهورية شمال قبرص التي تقطنها أغلبية تركية، وجمهورية قبرص المعترف بها دوليا والتي تقطنها أغلبية يونانية.

وتنفذ تركيا، منذ يوم 4 مايو الماضي، أعمال التنقيب عن الغاز، “بإذن” من جمهورية شمال قبرص التركية، في منطقة من مياه البحر الأبيض المتوسط، تعتبر جزءا من المنطقة الاقتصادية الخالصة لجمهورية قبرص المعترف بها دوليا.

وأثارت هذه الخطوة انتقادات شديدة من قبل جمهورية قبرص واليونان والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وكذلك مصر، إلا أن تركيا أكدت مرارا عزمها مواصلة هذه الأنشطة وأرسلت سفينة تنقيب ثانية إلى المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *