الرئيسية / فيديو / مارك والبيرج يكشف عن خلافه القديم مع ليوناردو دي كابريو

مارك والبيرج يكشف عن خلافه القديم مع ليوناردو دي كابريو

بدأ الممثل الأمريكي مارك والبيرج حياته الفنية من خلال فريق “Marky Mark” الغنائى، ولكن فى بداية التسعينيات قرر والبيرج التركيز على التمثيل بدلًا من الغناء فى محاولة لتحقيق نجاح فى هوليوود كممثل.

ووفقا لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية، فإن مارك كان قد أخبر مجموعة من أصدقائه خلال تواجده فى لوس أنجلوس، أمس الثلاثاء أن دخوله صناعة الأفلام كاد أن يفشل قبل أن يبدأ عند مواجهة أول عقبة فى طريقه والسبب فى ذلك واحد من أهم النجوم فى العالم.

ويروي الممثل البالغ من العمر 47 عامًا خلال تواجده بأحد الأمسيات بلوس أنجلوس عن خلافه القديم مع ليوناردو دي كابريو أثناء تصويرهم فيلم “يوميات لاعب السلة” فى عام 1995.

دي كابريو فى هذه الفترة كان نجمًا صاعدًا بقوة وحقق نجاحات كبيرة سواء فى التليفزيون والسينما وترشح وقتها للأوسكار كأفضل ممثل مساعد عن دوره فى فيلم “ما الذى يضايق جيلبرت جريب”.

وكان دي كابريو والذى لعب دور البطولة فى الفيلم غير متحمس لمارك والبيرج لكى يأخذ أحد الأدوار المساعدة معه.

ووفقًا لموقع “Hollywood Reporter” فمارك والبيرج أكد أن دي كابريو لم يكن يريد وجوده فى الفيلم، وهو أيضا كان يرى أن دي كابريو غير مناسب للعب الدور الرئيسى.

وبعد مشاركة والبيرج فى الفيلم وتحقيقه نجاح كبير انطلقت مسيرته الفنية بعد ذلك، وفى عام 1997 لعب دور البطولة فى فيلم المخرج بول توماس اندرسون، “ليالى عبثية” بعد أن اعتذر دي كابريو عن لعب الدور الرئيسى ليشارك فى “تيتانيك”، وحقق الفيلم نجاحا كبيرا ومنذ هذه اللحظة أصبح والبيرج أحد أنجح نجوم هوليود .

والبيرج الآن من نجوم هوليوود الذين يحصلون على أعلى أجر، وتحقق أفلامه أعلى إيرادات وكان قد عمل مع دي كابريو بعد ذلك فى فيلم مارتن سكورسيزى “المغادرين”، والذى ترشح عنه لجائزة الأوسكار فى فئة أفضل ممثل مساعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *