الرئيسية / منوعات / فنون جميلة.. من أدوية منتهية الصلاحية

فنون جميلة.. من أدوية منتهية الصلاحية

أراد مريض أن يستفسر عن كمية كبيرة من الأدوية منتهية الصلاحية عنده، فذهب إلى صيدلانية في العاصمة الأردنية عمان تدعى أشجان الناعوري، وبدلا من التخلص من الحبوب ألهمت الخطوة الصيدلانية إبداع لوحات فنية من أقراص العلاج منتهية الصلاحية.
ولما استخدمت أشجان أقراص الدواء لتغطي بها زجاجا مكسورا لديها في الصيدلية، كانت النتيجة لوحة فنية على شكل زهرة فريدة من نوعها وفي غاية الجمال. ومنذ ذلك الحين تستغل أشجان موهبتها في محاولة نشر الوعي بشأن الأدوية منتهية الصلاحية.

وتوضح أشجان أنها تريد التأكد من أن العائلات تتخلص بشكل ملائم من أقراص الدواء منتهية الصلاحية نظرا للخطورة الكبيرة التي تمثلها لاسيما على الأطفال.

وصممت أشجان معطف طبيب من أقراص مسكنات الألم بيضاء اللون، ومحاقن أنسولين للفت أنظار الأطباء والصيادلة بشأن أهمية ارتدائه أثناء التعامل مع الكيماويات.

ويظهر عمل فني آخر لأشجان مسدسا ورصاصة تطلق منه على زهرة، قالت الصيدلانية إنها شعرت بأنها مضطرة لرسمه بعد ارتفاع عدد القتلى بسبب إطلاق النار احتفالا في حفلات الزفاف، وتطلق على هذه المبادرة (لا تطلقوا الرصاص).

وتشير أشجان إلى أنها لا تعتزم بيع أعمالها الفنية التي تستخدمها كوسائل في حملة تنظمها بشأن قضايا تشعر بها بقوة.

وذكر تقرير حكومي صدر في 2015 أن صناعة الأدوية واحدة من أكبر الصناعات في الأردن، وأنها تحتل المركز الثاني في القطاعات الموجهة للتصدير.

وأضاف التقرير أن هدر الأدوية وعدم وجود إدارة جيدة لمخزونها من أكبر التحديات التي تواجه هذه الصناعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *