الرئيسية / اقتصاد / بلغاريا تستجيب لبوتين وتعلن استعدادها تمرير الغاز الروسي لجنوب وشرق أوروبا

بلغاريا تستجيب لبوتين وتعلن استعدادها تمرير الغاز الروسي لجنوب وشرق أوروبا

أعلن مدير شركة Bulgartransgaz فلاديمير مالينوف، أن الجانب البلغاري جاهز لبدء إمدادات الغاز الروسي العابر من السيل التركي إلى اليونان ومقدونيا الشمالية اعتبارا من 1 يناير 2020.

ونقلت عنه وكالة “تاس” الروسية قوله اليوم إن Bulgartransgaz ستبدأ ملء قسم أنابيب الغاز الممتدة لمسافة 11 كيلومترا من خط الأنابيب في أراضي بلاده هذا الأسبوع. وأعرب مالينوف عن اعتقاده أنه بحلول 15 ديسمبر، ستكون بلغاريا مستعدة تماما لبدء عمليات التسليم.

كما أشار رئيس الشركة إلى أن مد قسم خط أنابيب الغاز “بلقان ستريم” إلى الحدود مع صربيا سيتم الانتهاء منه بحلول 31 مايو 2020. بعد ذلك، سيتمكن من ضخ 8.75 مليون متر مكعب يوميا، وإلى أن يتم الانتهاء من بناء خط الأنابيب هذا، سوف يتدفق الغاز عبر شبكة نقل الغاز الحالية.

وفي الأسبوع الماضي، اتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بلغاريا بالتأخير المتعمد لتنفيذ خط غاز “السيل التركي”. وقال إذا كانت هذه الجمهورية لا تريد كسب المال من ترانزيت الغاز الروسي، فإن موسكو ستجد خيارات أخرى.

رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف أجاب بأن التأخير في بناء خط الأنابيب مرتبط بتنفيذ إجراءات ضرورية. وأعرب عن أمله في أن يعمل خط الأنابيب بالكامل بحلول نهاية العام المقبل. وقال إن بلاده يجب أن تصبح مركز توزيع موحد في البلقان للغاز الروسي، الأمر الذي تم الاتفاق عليه مع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

ومن المقرر إطلاق خط أنابيب الغاز “السيل التركي” يوم 8 يناير المقبل. وهو يتألف من فرعين، الأول مخصص للمستهلكين الأتراك، والثاني لإمدادات الغاز إلى جنوب وجنوب شرق أوروبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *