الرئيسية / عاجل / بعد فضيحة.. وزيرة النقل الفرنسية تتولى حقيبة البيئة

بعد فضيحة.. وزيرة النقل الفرنسية تتولى حقيبة البيئة

أعلن قصر الإليزيه أن وزيرة النقل، إليزابيث بورني، ستتولى حقيبة البيئة، في أعقاب استقالة وزير البيئة الفرنسي فرانسوا دوروجي.

وستحتفظ بورني البالغة من العمر 58 عاما بوزارة النقل، في خطوة وصفتها على صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بأنها “شرف كبير”.

وقالت: “إن الثقة التي منحني إياها رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء شرف عظيم. وأنا عاقدة العزم على مواصلة هذا الكفاح الأساسي الذي هو الانتقال البيئي والتضامن”.

وفي وقت سابق من أمس الثلاثاء، قدم دوروجي استقالته من منصبه، بعد أيام من جدل أثاره تقرير كشف عن استضافته حفلات عشاء فاخرة عندما كان رئيسا للجمعية الوطنية الفرنسية.

وكتب دوروجي، على موقع صفحته في موقع “فيسبوك”، أنه رفع دعوى قضائية بالتشهير ضد موقع “ميديا بارت” الإخباري الاستقصائي.

وكان هذا الموقع قد أفاد بأن دوروجي وزوجته استضافا حفلات عشاء شديدة البذخ أغلبها لأصدقاء، في مقر إقامتهما الرسمي بباريس، وذلك في الفترة التي تولى فيها دوروجي رئاسة البرلمان، من يونيو 2017 إلى أكتوبر 2018.

ونشر الموقع صورا لأطباق من لجمبري الضخمة وزجاجات من النبيذ الفاخر، التي يتخطى سعرها 500 يورو للزجاجة، في إحدى حفلات العشاء التي استضافها دوروجي، ما أثار الاستياء وأطلق دعوات له للاستقالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *