الرئيسية / عالمي / اتهام أول شخصية روسية بالتدخل بالانتخابات الأميركية

اتهام أول شخصية روسية بالتدخل بالانتخابات الأميركية

وجهت السلطات الأميركية اتهاما لروسية بلعب دور مالي رئيسي في خطة يدعمها الكرملين لشن “حرب معلومات” على الولايات المتحدة لأهداف تشمل التأثير على انتخابات التجديد النصفي للكونغرس الشهر المقبل.

وقال مسؤول حكومي مطلع إن الدعوى الجنائية التي كُشف عنها الجمعة تجعل إيلينا أليكسيفنا خوسيانوفا (44 عاما) أول شخص توجه له اتهامات بمحاولة التدخل في الانتخابات الأميركية لعام 2018.

وقالت الدعوى إن خوسيانوفا كانت كبيرة المحاسبين لمشروع أسسه رجل الأعمال الروسي الذي يتمتع بنفوذ كبير يفغيني فيكتوروفيتش بريجوجين مع شركتين يسيطر عليهما.

كانت الشركتان من بين ثلاث كيانات و13 روسيا وجه لهم المحقق الخاص روبرت مولر اتهامات في فبراير شباط فيما يتعلق بالتآمر للتدخل في انتخابات الرئاسة الأمريكية في 2016 دعما لترامب على حساب منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون.

وقال المسؤول المطلع إن القضية ضد خوسيانوفا رُفعت في ولاية فرجينيا وليست جزءا من تحقيق مولر لأنها تتعلق بأنشطة مرتبطة بانتخابات 2018 وبالتالي فهي لا تقع ضمن اختصاصاته.

وقالت الدعوى القضائية إن المشاركين في المؤامرة استخدموا مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل أخرى لشن “حرب معلومات على الولايات المتحدة” في محاولة لزعزعة الثقة في مرشحين لمنصب سياسي أمريكي وفي النظام السياسي الأميركي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *